القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر المشاركات

جوجل تتيح مؤتمرات الفيديو Google Meet مجانية لأي شخص

Google Meet


اعلنت جوجل Google عن ان  خدمة مؤتمرات الفيديو عبر Google Meet متاحا مجانا  لأي شخص يريد استخدامها ، بدلاً من مجرد تقديمها لعملاء المؤسسات والتعليم عبر G Suite
تقول الشركة أن أي شخص لديه حساب Google سيكون قادرًا الآن على إنشاء اجتماعات مجانية تصل إلى 100 شخص
سيحتاج المستخدمون إلى حساب Google للمشاركة في الاجتماعات التي لا تعمل لأكثر من 60 دقيقة بالنسبة الي الحسابات المجانية من بعد شهر سبتمبر ولكن حتى ذلك الحين ، يمكنك الدردشة طالما تريد
لن تتمكن من جدولة مكالمات Meet المجانية على الفور. تفتح Google إمكانية الوصول إلى تطبيق Meet للمستخدمين مجانًا تدريجيًا ، بدءًا من الأسبوع المقبل. قد يستغرق الأمر بضعة أسابيع قبل أن يتمكن الجميع من الوصول إليها.


تزعم جوجل  Google أنه في المقابل ، تحصل على نظام أساسي أكثر أمانًا ، ليس فقط لأنه من الصعب تخمين رموز الاجتماعات لتطبيق Meet   ولكن أيضًا لأن Meet يعمل في المتصفح ومن ثم يكون أقل عرضة للخطر للتهديدات الأمنية.

من الواضح أن Google رأت أن Zoom اصبح يتمتع بشعبية كبيرة خاصة انه مجاني تمام وايضا ارتكزت في تصريحاتها علي امان المستخدمين وهذه اشاره صريحة الي Zoom بعد ما حداث من Zoom 
قدمت Google مؤتمرات فيديو مجانية لما يقرب من 12 عامًا من خلال خدمة Hangouts الخاصة بها ، ولكنها تتميز بالأمان والتكنولوجيا القديمين وتضاءلت شعبيتها. تحتفظ الشركة أيضًا بـ Duo ، وهو تطبيق مكالمات فيديو يمكن الوصول إليه فقط على الهواتف الذكية.




تمر مكالمات Meet عبر خوادم Google ، مما يتيح لها توفير التسميات التوضيحية التلقائية واستكشاف المشكلات وإصلاحها والامتثال للأوامر القانونية لمشاركة بيانات المستخدمين. ولكن لن يتم تخزين مكالمات المستهلكين. ستتاح للشركات والمدارس إمكانية الوصول الحصري إلى تسجيل الاجتماعات وخيارات أخرى.

تحقق Google عائدًا من العديد من خدماتها المجانية عن طريق وضع الإعلانات فيها أو جمع البيانات حول سلوك المستخدمين لتخصيص الإعلانات. وقال هاشم إن هذا لن ينطبق على ميت.

تهدف Google إلى ردع السلوك السيئ من خلال مطالبة جميع المشاركين في إصدار المستهلك من تطبيق Meet بتسجيل الدخول باستخدام حساب Google  وبذلك سوف يظهر اسم المستخدم و صورته الشخصية اثناء المحادثه ولكن بالطيع لان يظهر عنوان البريد الالكتروني


المصدر
reaction:

تعليقات